Open the menu
برعاية

الصمت والحذر يخيّمان على معسكري الاتفاق والقادسية قبل الديربي

الصمت والحذر يخيّمان على معسكري الاتفاق والقادسية قبل الديربي

فرض الواقع الصعب نفسه على استعدادات الاتفاق والقادسية قبل مواجهتهما المقررة يوم غد الخميس على ملعب استاد الأمير محمد بن فهد بالدمام ضمن مباريات الجولة «25» من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، إذ التزم مسؤولو الناديين الصمت والحذر من التصريحات الإعلامية ترقباً للمنعطف المهم في الدوري.

ومع الغيابات العديدة للاعبي الاتفاق في المواجهة تبدو حظوظ الفريق صعبة في رد الاعتبار حيث سيغيب عن الاتفاق الحارس الجزائري رايس مبولحي والمدافع المصري حسين السيد، إضافة إلى التونسي فخر الدين بن يوسف مما يضعف خيارات المدرب، وخصوصاً في النواحي الدفاعية.

في المقابل سيلعب القادسية شبه مكتمل الصفوف عدا غياب اللاعب الغيني محمد فتاو للإصابة، إلا أن لدى مدرب القادسية الوطني بندر باصريح خيارات عدة للزج بها في المباراة التي يسعى من خلالها المدرب القدساوي أن يبدأ رحلة ثالثة في إنقاذ الفريق من الهبوط لدوري الدرجة الأولى.

وسيغلق مدربا الفريقين التدريبات اليوم من أجل رسم الخطط الفنية المتعلقة بالمباراة، حيث يقيم الفريقان معسكراً خلال فترة التوقف التي تمتد لقرابة الأسبوعين لأيام الفيفا.

من جانبه، بين مدرب الاتفاق الإسباني بيرناس أن مباراة القادسية تمثل أهمية كبيرة من أجل التخلص من سلسلة النتائج السلبية التي تعرض لها الفريق في الجولات السبع الماضية رغم أنه كان يقدم مستويات فنية جيدة في العديد من المباريات إلا أنه لم يحالفه التوفيق في حصد نقاط عدد من المباريات التي كانت متاحة لفريقه.

وأشار بيرناس إلى أن فريقه عانى كثيراً هذا الموسم من الغيابات نتيجة الإصابات والإيقافات ولم يكتمل تقريباً في أي مباراة إلا أن ذلك لا يعني القبول بالأمر الواقع من حيث التراجع في النتائج.

الخبر بالكامل

تعليقات

رأيك يهمنا