برعاية

«عموري» يظهر للمرة الأولى في تدريبات الجزيرة

«عموري» يظهر للمرة الأولى في تدريبات الجزيرة

شارك لاعب المنتخب الوطني، عمر عبدالرحمن، للمرة الأولى في تدريبات فريقه الجديد الجزيرة، أول من أمس، بحسب ما نشر «فخر أبوظبي» على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، وذلك في المران الأول للفريق عقب عودته من المعسكر الخارجي في هولندا.

ونشرت شركة الكرة الجزراوية مجموعة من الصور ومقطع فيديو، لتدريب الجزيرة، إذ شارك عمر عبدالرحمن في التدريبات، إضافة إلى زميله الدولي، عامر عبدالرحمن، المنضم أخيراً إلى الجزيرة، كما عاد لاعب الوحدة السابق، المغربي مراد باتنا من الإجازة التي قضاها في المغرب، وانضم إلى التدريبات، بعدما تعاقد معه الجزيرة خلال فترة الانتقالات الحالية.

حضر التدريب رئيس مجلس إدارة شركة الجزيرة الرياضية لكرة القدم، محمد سيف السويدي، الذي رحب باللاعبين الجدد، وتمنى التوفيق لهم مع «فخر أبوظبي»، كما نشر السويدي على حسابه الشخصي في «تويتر» مجموعة من الصور أثناء حضور المران، معلقاً قائلاً: «سعدت بحضور المران الأول بعد العودة من المعسكر».

ويستعد الجزيرة لخوض أولى مبارياته في الموسم الجديد، إذ يلتقي مع خورفكان، على استاد محمد بن زايد، الخميس المقبل في الجولة الأولى من مسابقة كأس الخليج العربي، إذ يخوض الفريق المرحلة الأخيرة من الإعداد من خلال التدريبات اليومية في أبوظبي، بعدما أنهى معسكر إعداد خارجياً في مدينة أويستربيك الهولندية في التاسع من أغسطس الماضي، حيث كان للمعسكر دور مهم في تجهيز اللياقة البدنية للفريق والعمل على وضع استراتيجية الفريق الفنية قبل بداية الموسم الجديد.

وحصل «فخر أبوظبي» على خمسة أيام من الراحة بعد العودة إلى التدريبات، إذ يدخل الجزيرة منافسات الموسم الجديد بمعنويات عالية وطموحات كبيرة، ويعول على الصفقات المدوية التي أبرمها خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، وأبرزها التعاقد مع عمر عبدالرحمن، (عموري)، وعامر عبدالرحمن، اللذين سينضمان إلى تدريبات الفريق ويكملان القوة الضاربة الهجومية بوجود كوكبة من أبرز لاعبي المنتخبات الوطنية، يتقدمهم النجمان علي مبخوت، وخلفان مبارك، إضافة إلى علي خصيف وفارس جمعة ومحمد العطاس وخليفة الحمادي.

وتفاعل عدد كبير من مشجعي نادي الجزيرة والأندية الأخرى، مع الظهور الأول للاعب المنتخب الوطني، عمر عبدالرحمن في تدريبات «فخر أبوظبي»، إذ شهدت الصور ترحيباً كبيراً من الجزراوية، لاسيما أن التعاقد مع «عموري» يعد مكسباً فنياً وتجارياً وتسويقياً للنادي، كما أن عودة لاعب العين والهلال السابق إلى دوري الخليج العربي، تعد إضافة كبيرة، عقب تعافيه من الإصابة بقطع في الرباط الصليبي للمرة الثالثة في مسيرته، كما أن الإعلان عن الصفقة جاء بالاقتران مع تقديم زميله الدولي عامر عبدالرحمن، ما جعل الجزيرة يصبح الأفضل في سوق الانتقالات الصيفية بالموسم الحالي على مستوى الصفقات المحلية.

الخبر بالكامل
رأيك يهمنا