Open the menu
برعاية

تقرير.. المدرب الألماني صاحب بصمة في الكرة الإماراتية

تقرير.. المدرب الألماني صاحب بصمة في الكرة الإماراتية

رغم قلة عدد المدربين الألمان الذين دربوا فرق الدوري الإماراتي، مقارنة بالبرازيليين والأرجنتينيين والإسبان، فإن البصمة الألمانية تبقى واضحة في الكرة الإماراتية، بسبب البطولات التي حققها هؤلاء المدربون مع الأندية أصحاب الجماهيرية في الدولة فتبقى في الذاكرة دائماً، ولعل اقتراب عودة المدرب الألماني المخضرم وينفريد شايفر من تدريب بني ياس في الموسم المقبل خير دليل على ذلك. 

يعد شايفر صاحب الـ٦٩ عاماً من أهم المدربين الألمان الذين مروا على الكرة الإماراتية، بعدما درب الفريقين الكبيرين العين وشباب الأهلي، قبل أن يفاوضه بني ياس من أجل مهمة ثالثة في دوري الخليج العربي.

وحقق شايفر لقب الدوري الإماراتي مع شباب الأهلي دبي، خلال الفترة التي تولى فيها إدارة الفريق من ٢٠٠٥ حتى ٢٠٠٧، ثم انتقل إلى العين من ٢٠٠٧ إلى ٢٠٠٩، وحقق مع الزعيم كأس اتصالات للمحترفين وكأس رئيس الدولة وكأس السوبر المحلي.

يعد هولمان من أهم المدربين الألمان في المنطقة العربية بشكل عام، بعدما حقق نجاحات في عدة دول عربية منها مصر؛ حيث حقق الثنائية المحلية مع الأهلي المصري موسم ١٩٩٥-١٩٩٦، ثم الدوري المصري موسم ١٩٩٦-١٩٩٧، ثم البطولة العربية، وبعدها ذاع صيته في المنطقة، وانتقل لتدريب الهلال السعودي.

وفي عام ٢٠٠٤ تعاقد معه نادي الوحدة الإماراتي لمدة موسمين، وحقق معه الدوري الإماراتي موسم ٢٠٠٤ -٢٠٠٥، وبعد مسيرة ناحجة مع الوقت تعاقد معه النصر الإماراتي لمدة موسم لكنه لم يفز معه بأي بطولة.

الخبر بالكامل

تعليقات

رأيك يهمنا