Open the menu
برعاية

مقتحمة نهائي دوري أبطال أوروبا: كنت أمزح ولاعبو ليفربول يلاحقونني - صحيفة صدى الالكترونية

مقتحمة نهائي دوري أبطال أوروبا: كنت أمزح ولاعبو ليفربول يلاحقونني - صحيفة صدى الالكترونية

أكدت كينزي ولانسكي، الفتاة التي اقتحمت مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا 2019، مرتدية مايوه، أنها لم تشعر بالندم على ما فعلته بل كان الأمر مجرد ” مزحة ” .

وقالت إنها حصلت على أكثر من مليوني متابع على ” إنستغرام ” ، معلقة: ” لا يمكنك شراء هذا النوع من الدعاية، ففجأة صرت مشهورة في جميع أنحاء العالم، ولديّ عروض عمل، ولا أعتقد أنني ألحق أذى بأحد، لقد كان هذا مجرد مزاح ” .

وأضافت: ” لقد أحبني المشجعون، وبدا أن اللاعبين كانوا يحبونني، حتى إن رجال الشرطة في المحطة كانوا يسألون عن صورتي عندما خرجت ” .

الخبر بالكامل

تعليقات

رأيك يهمنا