Open the menu
برعاية
كل المباريات

منشور "مستفز" لحارس مرمى إيراني يغضب العراقيين

منشور "مستفز" لحارس مرمى إيراني يغضب العراقيين

جانب من اللقاء على استاد كربلاء

سكاي نيوز عربية - أبوظبي أشعلت تغريدة مستفزة لحارس نادي ذوب آهن الإيراني غضب الجماهير العراقية، بعد المباراة التي جمعت فريقه بالزوراء العراقي في دوري أبطال آسيا الثلاثاء.

وشهدت المباراة أحداثا مثيرة للجدل، بسبب تصرفات لاعبي ذوب آهن الإيراني تجاه الجماهير العراقية، التي وصلت للإشارات غير الأخلاقية، التي قام بها اللاعبون قبل نهاية المباراة بدقائق، مما أثار غضب الحاضرين، وفقا لموقع "يقين" العراقي.

 وكتب حارس مرمى الفريق الإيراني رشيد مزهري على حسابه بإنستغرام عقب المباراة: "حمداً الله حققنا تعادلا وصعدنا في دوري أبطال آسيا، لا أستطيع أن أصف الذي حدث، كان يوما سيئا جدا، للأسف الأحداث وقعت في ملعب تم بناؤه بأموال الشعب الإيراني، ولم يستطع أحد الحفاظ على أمن اللاعبين داخل الملعب".

وتابع مزهري: "بسبب الحرب لم يكن العراق يعرف أي شيء عن الرياضة، ولا يعرف الشعب العراقي بسبب الحرب أن هذا الملعب تم تشييده بأموال شعب إيران".

 وختم مزهري: "لم ألاحظ في الملعب أي نوع من محبة أو الأخوة وهذا الشيء موجود بين مسؤولي البلدين، ولكن هناك عداوة كبيرة بين الشعبين وأنا شاهدت بعيني ذلك".

وكانت المباراة انتهت بالتعادل بنتيجة 2-2، بعد أن سجل الفريق الإيراني هدفا في الوقت بدل الضائع، أهله للدور المقبل وأخرج الزوراء، الأمر الذي أثار استياء الجماهير العراقية في ملعب كربلاء الدولي الذي احتضن الموقعة.

وأشعلت هذه التغريدة غضب الجماهير العراقية، التي طالبت برد فوري من الحكومة العراقية ووزارة الشباب والرياضة حول هذه التصرف غير اللائق.

وطالبت الجماهير الرياضية بعدم خوض ذوب آهن الإيراني مباراته المقبلة أمام النصر السعودي على ملعب كربلاء الدولي، لكون الفريق الإيراني اختار العراق أرضا له أمام النصر السعودي.

أبو ظبي - سكاي نيوز عربية

وشهدت المباراة أحداثا مثيرة للجدل، بسبب تصرفات لاعبي ذوب آهن الإيراني تجاه الجماهير العراقية، التي وصلت للإشارات غير الأخلاقية، التي قام بها اللاعبون قبل نهاية المباراة بدقائق، مما أثار غضب الحاضرين، وفقا لموقع "يقين" العراقي.

 وكتب حارس مرمى الفريق الإيراني رشيد مزهري على حسابه بإنستغرام عقب المباراة: "حمداً الله حققنا تعادلا وصعدنا في دوري أبطال آسيا، لا أستطيع أن أصف الذي حدث، كان يوما سيئا جدا، للأسف الأحداث وقعت في ملعب تم بناؤه بأموال الشعب الإيراني، ولم يستطع أحد الحفاظ على أمن اللاعبين داخل الملعب".

الخبر بالكامل

تعليقات

رأيك يهمنا