Open the menu
برعاية

المنتخب يدشن مرحلة جديدة دون نجومه الكبار للمرة الأولى اليوم

المنتخب يدشن مرحلة جديدة دون نجومه الكبار للمرة الأولى اليوم

يدشن المنتخب الوطني الأول لكرة القدم مرحلة جديدة في مسيرته من خلال عودته للتجمع الداخلي اليوم في أبوظبي، الذي يستمر حتى 26 الجاري، وهو أول تجمع للأبيض عقب مشاركته الأخيرة في كأس آسيا 2019 التي خرج من منافساتها من الدور الأول، إذ يأتي تجمع المنتخب استعداداً للاستحقاقات المقبلة في مقدمتها التصفيات المشتركة لنهائيات كأس العالم 2022 ونهائيات كأس آسيا 2023 التي ستسحب قرعتها 17 أبريل المقبل في مقر الاتحاد الآسيوي بالعاصمة الماليزية كوالالمبور.

وبدا واضحاً أن الأبيض سيبدأ عهداً جديداً بالوجوه الجديدة بعدما خلت القائمة التي تم الإعلان عنها رسمياً أول من أمس من 15 من اللاعبين الأساسيين الذين كان المنتخب يعتمد عليهم في السابق وشاركوا معه في كأس آسيا، وهم: فارس جمعة وإسماعيل أحمد ومحمد أحمد وعامر عبدالرحمن ومحمد عبدالرحمن وعلي خصيف وخليفة الحمادي ووليد عباس وماجد حسن وإسماعيل الحمادي وأحمد خليل وخليفة مبارك ومحمد حسن الشامسي وإسماعيل مطر وخميس إسماعيل.

وقد مثلت هذه العناصر التي تغيب عن الأبيض لأول مرة دوراً كبيراً في مسيرة المنتخب على مدار سنوات طويلة لكن كان لابد من التغيير خصوصاً في اعقاب الانتقادات الواسعة التي طالت المنتخب عقب اخفاقه الاخير في كأس آسيا على الرغم من أن الأوساط الرياضية الإماراتية كانت تعول عليه كثيراً في تحقيق إنجاز تاريخي غير مسبوق في كأس آسيا، لاسيما أن البطولة أقيمت في الإمارات.

وتم الإبقاء في القائمة الجديدة للمنتخب على ثمانية لاعبين فقط من القائمة التي خاضت منافسات كأس آسيا الأخيرة هم: الحارس خالد عيسى والحسن صالح وسيف راشد وريان يسلم وعلي سالمين وعلي مبخوت وبندر الاحبابي وخلفان مبارك.

وسيخوض المنتخب خلال فترة المعسكر مباراتين وديتين الأولى أمام المنتخب السعودي 21 الجاري على استاد آل نهيان بنادي الوحدة، والثانية 26 من الشهر ذاته أمام المنتخب السوري على استاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة.

وسيقود المنتخب في هذه الفترة المدرب الوطني سليم عبدالرحمن الذي عمل مساعداً للمدرب الإيطالي السابق ألبيرتو زاكيروني وذلك الى حين الكشف عن المدرب الجديد للمنتخب الذي أعلن اتحاد الكرة أنه سيتم الكشف عنه رسمياً مطلع الأسبوع المقبل تمهيداً لقيادة الأبيض في المرحلة الجديدة.

وتواجه العناصر الجديدة التي تم اختيارها في القائمة الجديدة تحدياً كبيراً مع الأبيض بهدف إثبات وجودها بقوة وتشكيل اضافة حقيقية للمنتخب في مشواره المقبل، خصوصاً بعد أن برزت هذه العناصر بشكل جيد مع فرقها في دوري الخليج العربي في الفترة الماضية، من بينهم حارس مرمى الشارقة عادل الحوسني وشاهين عبدالرحمن وعبدالله غانم ومبارك سعيد وحسن المحرمي ومحمد إبراهيم وسهيل النوبي وسالم راشد وعبدالله النقبي وسهيل المنصوري، بجانب الوجوه الأخرى التي تم اختيارها، من بينها عناصر تواجدت من قبل لكنها عادت مجدداً لصفوف المنتخب.

الخبر بالكامل

تعليقات

رأيك يهمنا